تعديل

Cool Text: مولد الشعارات والجرافيكس
اخر الاخبار
التحميل

الأحد، 4 ديسمبر، 2011

الليبرالية

تعريف الليبرالية :-
  • اشتق كلمة ليبرالية من كلمة ليبر (liber) وهي كلمة لاتنية وتعني {الحر} اما الليبرالية الحالية فهي مذهب او حركة الوعي اجتماعي سياسي داخل المجتمع . تهدف الي تحرير الانسان كفرد وجماعة من القيود السلطوية الثلاثة وهي :-
1: السلطة السياسية
2: السلطة الاقتصادية
3: السلطة ثقافية
  • قد تتحرك ليبرالية وقف الاخلاق والقيم المجتمع الذي يتبناها , وتتكيف ليبرالية حسب ظروف كل مجتمع ,
  • ليبرالية ايضا مذهب سياسي والاقتصادي معا , ففي السياسة تعني :- تلك فلسفة التي تقوم على استعلال الفرد والتزام الحريات الشخصية , وحماية الحريات السياسية والمدنية وتاييد النظم الديمقراطية البرلمانية واصلاحات الاجتماعية .
  • اما المنطلق الرئيسي في فلسفة ليبرالية هي !
ان الفرد هو الاساس بصفته كائن ملموس الانسان . بعيدا عن التجردات  النظريات , ومن هذا الفرد وحوله تدور الفلسفة الحياة برمتها , تنبع القيم التي تحدد الفكر والسلوك معا , فالانسان تخرج الي هذه الحياة فردا حرا , له الحق اولا . ومن حق الحياة والحرية هذا تنبع بقية الحقوق المرتبطة حق الاختيار .
  • فمعنى حق الحياة كما يشاء الفرد لا كما يشاء له , والحق التعبير عن الذات بمختلف الوسائل , الحق البحث عن معنى الحياة وقف قناعاته لا ما يفرض عليه .
  • ليبرالية لا تعني اكثر من الحق الفرد , (الانسان) ان يحيا حرا كامل الاختيار .
  • الاصحاب الليبرالية :-
1: هويز ! كان سلطوي النزعة سياسيا , لكن فلسفته الاجتماعية بل السلطوية السياسية التي كانت ينظر لها كانت منطلقة من الحق الحرية الاختيار اولى .
2: لوك ! كان ديمقراطي النزعة , ولكن ذلك ايضا كان نابعا من الحق الحرية الاختيار الاولى .
3: بنثام ! كان نفعي النزعة , ولكن ذلك كان نابعا ايضا من قراته لدوافع السلوك الانسان ( الفردي الاولى) وكانت الحرية الاختيار هي النتيجة في النهاية , وفي العلاقة بين لبيرالية والاخلاق , او ليبرالية والدين , فان ليبرالية لا تابه لسلوك الفرد طالما لم يخرج عن دائرية الخاصة من الحقوق والحريات ولكنها صارمة خارج ذلك الاطار مثلا ( ان تكون متفسخا اخلاقيا فهذا شانك , ولكن ان تؤذي بتفسخك الاخلاقي للاخرين فذلك لا يكون شانك ) لان خرجت من اطارك .
  • الخصائص الليبرالية :-
1:ليبرالية لا تعرف بمرجعية ليبرالية مقدسة , لانها لو تقدست احد رموزها الي درجة ان يتحدث بلسانها , او قدست احد كتبها الي درجة ان تعتبره المعبر الوحيد او الاساسي عنها , لم تصبح ليبرالية  ولا اصبحت مذهب من مذاهب المنغلقة على نفسها .
2:المرجعية ليبرالية هي القيم التي تتمحور حول الانسان , والحرية الانسان وقروانية الانسان .
3: ليبرالية تتعدد بتعدد الليبرالين , وكل ليبرالي هو مرجع لليبرالية , وتاريخ ليبرالية مشحونة بالتجارب الليبرالية المتنوعة , والناتج الثقافي المتمحور حول قيم ليبرالية , كلها مراجع ليبرالية لكن ايا منها ليس مرجعا ملزما , ومتى ما الزم او حاول الالزام سقط من سجل التراث ليبرالي .

                                                          نعم للحرية الاختيار :: لا لفرض الوصاية
                                                                                                                 استاذ : نورالدين كوكى

Live Support

السبت، 3 ديسمبر، 2011

الاعلان العالمي للحقوق الانسان (3)

لايزال الاعلان العالمي لحقوق الانسان وثيق الصلة بالمجريات العالمية اليوم ومناسبا لها منذ اعتماده من قبل الجمعية العامة للامم المتحدة قبل عام, فقد صدوق بنود الثلاثون للحقوق الانسان الفردية ,والتي تشكل القاعدة الاساسية التي تبنى عليها الولايات المتحدة العلاقاتها الثنائية مع دول العالم المختلفة , : اتينا الي هذا العالم متساوين , ولا بد ان نغادره متساوين . من هنا يجب على مجتمع وكل الحكومة وكل ميثاق مدني عن يراعي الصالح العام والسلامة المجتمع .
  •            المــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (21)
1: لكل الفرد الحق في الاشتراك في الادارة الشؤون العامة لبلاده اما مباشرة واما بواسطة ممثلين  يختارونه اختيارا حرا .
2:  لكل الشخص  نفس الحق الذي لغيره في تقلد الوظائف العامة في البلاد
3:  ان الادارة الشعب هي مصدر سلطة لبحكومة , و يعبر في هذه الادارة بالانتخابات نزيهة دورية تجري علىالاساس الاقتراع السري  وعلى القدم المساواة بين الجميع او حسب اجراء مماثل شضمن الحرية التصويت  .
  •  المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة  (22)
لكل شخص بصفته عضوا في المجتمع الحق في الضمانة الاجتماعية , وفي ان تحقق بوساطة المجهود القومي والتعاون الدولي  وبما يتفق نظم كل الدولة  ومواردها  , الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية والتربوية التي لا غنى عنها الكرامته وللنمو الحخر لشخصيته .  
  •  المــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (23)
1:  لكل الشخص الحق في العمل ,و له الحرية الاختياره بشروط عادلة مرضية كما ان له الحق  الحماية من البطالة .
2: لكل الفرد دون اي تمييز الحق في اجر متساوي للعمل
3: لكل الفرد يقوم بعمل له الحق في اجر عادل مرضي يكفل له و الاسرته عيشة لائقة بكرامة الانسانية تضاف اليه, عدم اللزوم وسائل اخرى للحماية الاجتماعية
  •     المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (24)
لكل شخص الحق في الراحة , وفي الاوقات الفراغ ولا سيما في تخديد معقول لساعات العمل وفي عطلات دورية باجر.
  • المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة(25)
1: لكل شخص الحق في مستوى من المعيشة كافي للمحافظة غلى الصحة والرفاهية له ولاسرته , ويضمن كل من التغذية والملبس والمسكن والعناية الطبية وكذلك الخدمات الاجتماعية اللازمة , وله الحق في تامين معيشته في حالات البطالة والمرض والعجز والترمل والشيخوخة وعير ذلك من فقدان وسائل العيش نتيجة لظروف خارج عن ارادته .
2: للامومة والطفولة الحق في مساعدة ورعاية خاصتين , وينعم كل الاطفال بنفس الحماية الاجتماعية سواء اكانت ولادتهم ناتجة عن رباط الشرعي او غير شرعية .
  • المــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (26)
1: لكل شخص الحق في التعليم , ويجب ان يكون لتعليم في مرحلة الاولى والاساسية على الاقل بالمجان , وان يكون التعليم الابتدائي الزاميا وينبغي ان يعمم التعليم الفني والمهني , وان يسر القبول للتعليم العالي على قدم المساواة التامة للجميع , وعلى الاساس الكفاءة .
2: يجب ن تهدف التربية التربية الي انماء شخصية الانسان انماء كاملا , ولي تعزيز احترام الانسان والحريات الاساسية وتنمية التفاهم والتسامح الصداقة بين جميع الشعوب والجماعات العنصرية او الدينية ,  والي زيادة مجهود الامم المتحدة لحفظ الســـــــــلام .
3: للاباء الحق الاولى في اختيار نوع تربية اولادهم .
  • المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (27)
1: لكل فرد الحق في ان يشترك اشتراكا حرا في حياة المجتمع الثقافي وفي الاستمتاع بالفنون والمسامهة في التقدم المعلمي والاستفادة من نتائجه
2: لكل فرد الحق في حماية المصالح الادبية والمادية المترتبة على انتاجه العلمي او الادبي او الفني .
  • المــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (28)
لكل فرد الحق في التمتع بنظام اجتماعي دولي تتحقق بمقتضاه الحقوق والحريات المنصوصة عليها في هذا الاعلان تحققا تاما.
  • المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (29)
1: على كل فرد واجيبات نحو المجتمع الذي يتاح فيه وحدة الشخصية ان تنمو نموا حرا كاملا .
2: يخضع الفرد في ممارسة حقوقه وحرياته لتلك القيود التي يقررها القانون فقط, لضمان الاعتراف بحقوق الغير وحرياته واحترامها ولتحقيق المقتضيات العادلة للنظام العام والمصلحة العامة والاخلاق في مجتمع الديمقراطي .
3: لا يصح بحال من الاحوال ان تمارس هذا الحقوق ممارسة تتناقض مع اغراض الامم المتحدة ومبادئها .
  • المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادة (30)
ليس في هذا الاعلان نص يجوز تاويله على انه يخول يدولة او جماعة او فردد اي حق في القيام بنشاط او تادية عمل يهدف الي هدم الحقوق والحريات الواردة فيه  .
                                                             
                                                استاذ : نورالدين كوكى
                                             
                                                                

 
                                                             
                                                                                                         
                                                                                                                                                                                                                                        ajelnako@yahoo.com

Live Support
Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More